“الشورى” يطالب صندوق التنمية الوطني بتحديد المستهدفات المطلوب تحقيقها لكلِّ سنةٍ ماليةٍ وقياس ما تحقق منها













بصراحة – الرياض: وطالب مجلس الشورى صندوق التنمية الوطني بتحديد الأهداف المراد تحقيقها لكل سنة مالية وقياس ما تم تحقيقه.
جاء ذلك خلال جلسته العادية العاشرة من العام الثالث للدورة الثامنة التي عقدت اليوم برئاسة معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ.
وتضمن قرار المجلس مطالبة الصندوق بوضع سياسات ومعايير للاقتراض والإقراض بالتنسيق مع المركز الوطني لإدارة الدين. إصدار ضمانات لصناديق التنمية والبنوك ، والحصول على تصنيف ائتماني يساعد الصندوق على الوصول إلى أسواق الدين بتكاليف مناسبة ، ودعوة الصندوق – في نفس الوقت – للعمل على زيادة عدد القوى العاملة لديه ؛ أن يكون قادراً على أداء المهام الموكلة إليه بفعالية.
اتخذ المجلس قراره بشأن التقرير السنوي لصندوق التنمية الوطني عن العام المالي 1442/1443 هـ ، بعد الاستماع إلى وجهة نظر اللجنة المالية والاقتصادية متضمنة رأيها والمبررات التي قدمتها للمجلس من قبل رئيس اللجنة. إبراهيم المفلح ، بخصوص ملاحظات الأعضاء وآرائهم بشأن التقرير السنوي للصندوق خلال مناقشته في جلسة سابقة.
وبشأن أعمال الدورة العادية العاشرة لمجلس الشورى في السنة الثالثة من الدورة الثامنة التي عقدت اليوم ، ناقش المجلس تقريراً قدمته لجنة الثقافة والرياضة والسياحة بشأن مشروع النظام الرياضي المقترح. قدمها عضوا المجلس الدكتور تركي العواد والدكتور فيصل الفاضل بناء على المادة (23) من نظام المجلس ، بعد استماع المجلس لتقرير لجنة الثقافة والرياضة والسياحة المقدم من عضو اللجنة ، عطا السبيطي متضمنًا توصيته ورأيه بشأن اللائحة المقترحة بعد اكتمالها ، وستدرس اللجنة الاقتراح تمهيدًا لعرضه على المجلس لمناقشته.
وبعد عرض تقرير اللجنة وتوصياتها للمناقشة ، أبدى عدد من أعضاء المجلس بعض الملاحظات والآراء حول الاقتراح. وفي نهاية المناقشة طلبت اللجنة منحها مزيداً من الوقت لدراسة الآراء والمقترحات التي طرحها الأعضاء وإعادة وجهة نظرها إلى المجلس في جلسة لاحقة.
وكان مجلس الشورى قد وافق في جلسته على مشروع مذكرة تعاون في مجال الملكية الفكرية بين الهيئة السعودية للملكية الفكرية في المملكة العربية السعودية ومكتب الملكية الفكرية في جمهورية سنغافورة ، وقعت في الرياض ودولة الإمارات العربية المتحدة. جمهورية سنغافورة في 26/3/1443 هـ الموافق 11/1/2021 م على شكل مرافقة.
وجاءت موافقة المجلس على مشروع المذكرة بعد سماع تقرير مقدم من لجنة الثقافة والرياضة والسياحة تلاه نائب رئيس اللجنة الدكتور تركي العواد حيث صوت المجلس على المشروع بالموافقة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: